PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 509

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 512

PHP Warning: Illegal string offset 'membergroupids' in ..../includes/functions.php on line 441

PHP Warning: Illegal string offset 'membergroupids' in ..../includes/functions.php on line 443

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 452

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 509

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 512

PHP Warning: Illegal string offset 'membergroupids' in ..../includes/functions.php on line 441

PHP Warning: Illegal string offset 'membergroupids' in ..../includes/functions.php on line 443

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 452

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 509

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 509

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 509

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 509

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 509

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 518
د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر - روايات 2
العودة   روايات 2 > ~~ اقرأ أونلاين ~~ > اقرأ أونلاين لكبار الكتاب > د. أحمد خالد توفيق

آخر 10 مشاركات
تحميل برنامج فوتوشوب 2017 عربي كامل           »          حصريا العدد الخاص 30 لد أحمد خالد توفيق           »          قصيدة معني الوطن           »          حصرياً :: كتاب (( ما يحكمشي )) ألبوم سياسي ساخر :: عمر طاهر !!           »          الدوائر الكهربية لعناصر الحقن الالكتروني.           »          تفسير تحليلي..سورة المجادلة (متابعة)           »          جميع مؤلفات وكتب الدكتور شوقى ضيف           »          سلسلة فانتازيا كاملة بلا باسوورد وعلى الميديا فاير           »          د.نبيل فاروق..انه عبقري لا شك في ذلك (كتاب دراسات وقصص قصيرة قيمة)           »          الدكتورة احلام قصة قصيرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 22-08-2013, 06:29 PM
الصورة الرمزية Dr.mostafa
Dr.mostafa Dr.mostafa غير متواجد حالياً
عضو محترف
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: cairo
النوع: ذكر
المشاركات: 634
نقاط التقييم : 64
افتراضي د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر



(1)

أضواء تتوهج.. الكشافات تصوّب نحو المنصة العالية التي يجلس إليها المتسابقون.. موسيقى.. يشير مساعد المخرج الشاب العصبي للشباب الذين جاءوا ليلعبوا دور الجمهور كي يصفقوا، وينظر لهم نظرة نارية..

يضيء شعار القناة نوفا مع بروفايل أنيق شامخ للمذيع غسان يوسف..
يتحرك "الكرين" كوحش أسطوري يهبط من علٍ..

تقترب الكاميرا الأولى من وجوه الضيوف، وعلى الشاشة العملاقة في ركن الاستوديو يظهر وجه مي العصبي المتوتر قليلا.. هذه مرتها الأولى على الشاشة كما هو واضح، عندما تكتشف الحقيقة المروّعة أن الكاميرا مسلطة على وجهها والجمهور يرى كل حبة وكل قطرة عرق على بشرتها.. يرون عينيها العسليتيين ويرون ارتباكها والكلمات المتعثرة على شفتيها.. هذا لا يجعل حالتها أفضل..

المذيع الشاب المتأنق الوسيم غسان يبدو كأنه دمية لامعة، يقف خلف منصته البعيدة ويطلب منها أن تعرّف نفسها.. فتقول:
- م.. م.. يسين. م.. هسة.. كت.. محركات.
قال ضاحكا مشجعا:
- لو تكلمت بصوت أعلى لكان هذا لطفا منك.

ابتلعت ريقها وقالت بصوت متهدج:
- مي حسين. مهندسة في شركة محركات هي..
رفع يده في حزم ليسكتها هنا وقال:
- لا تذكري اسم الشركة من فضلك.. متى سمعت يا مي عن برنامج "لقاء أصدقاء نوفا"؟

- سمعت عنه من صديقة لي.. ثم عرفت أن بوسعي المشاركة.. وجوائز كذلك.. أنا مخطوبة وما زال استكمال الشقة مشكلة.
نظر المذيع للكاميرا فانقضت عليه، وصاح بصوت مدوٍ:
- مي حسين.. ضيف برنامج "غسان يوسف ولقاء أصدقاء نوفا".. ضيفنا الثاني هو...

واقترب من رجل أصلع بدين نوعا.. هذا النمط المعروف الذي يصنعونه بالجملة: بدين.. مرح.. غزير العرق.. طيب القلب.. ثم ينقلب مزاجه ليصير اكتئابيا لدرجة الانتحار دونما سبب واضح.. الشخصية ثنائية القطبية كما يجب أن تكون..

يضحك الضيف في بلاهة ويقول وهو يجفف عرقه:
- إبراهيم رمزي.. مدير حسابات..
- مرحبا بك.. أما ضيفنا الثالث فهو..
قالها فقاطع الرجل الذي بدأ يحب الظهور وكان ينتظر المزيد من الأسئلة بالذات عن الطريقة التي سمع بها عن البرنامج. بدا له هذا غير عادل.. واحمرّ وجهه متبرّما..

الضيف الثالث امرأة بدينة في الخمسين من عمرها، شرسة كالنمور، قوية الشخصية تضع طنا من المساحيق لدرجة أن رائحتها صارت خانقة.. يمكنك أن تفتتح عدة محلات لبيع مساحيق التجميل لو سلخت هذه السيدة. لا حاجة لتعريف نفسها.. هذا النمط المتعالي المقاتل بادي الشراسة لا بد أن يكون...
- مدير عام في التربية والتعليم.. نجوى الشربيني..

غريب أن تهتم هذه السيدة ببرامج المسابقات.. وغريب أن تشاهد التليفزيون أصلا.. لكن يبدو أن هذه هي الحقيقة، وكان من الواضح أنها تعتبر الحياة كلها مباراة مصارعة كي تربحها، لا بد أن تشعر الناس بعدم الراحة..
- الآن مع هذا الفاصل الإعلاني ثم نعاود بث برنامج "غسان يوسف ولقاء أصدقاء نوفا".



****



نحن ندعو المشاهد لرؤية برامجنا المتميزة على قناة نوفا.. قناة نوفا وباقة برامجها متاحة فقط لعدد قليل من المشاهدين المحظوظين. قناة نوفا تمتاز بأنها مشفّرة ولا يمكن سرقتها، كما أننا نراقب المستخدمين للتأكد من أنها لا تسرق عن طريق الكابل. اشترك في قناة نوفا اليوم.. اتصل بالرقم التالي ليصلك مندوب قناة نوفا إلى مقر سكنك ويقوم بتركيب القناة بنفسه. مع قناة نوفا لن تعود الحياة كما كانت..



****



عادت الكاميرا للاستوديو وتعالت أصوات التصفيق من الشباب..
راحت الكاميرا تستعرض وجوه الجالسين.. الجائزة الأولى هي نصف مليون جنيه.. لا توجد خدعة ما ولا ألعاب ضريبية مما يجيدها المحامون والمحاسبون..

هذا يستدعي الكثير من القلق والتوتر.. يشي بذلك هذا العرق المحتشد على الجباه..
هناك غرفة مغلقة بستار أحمر في مركز القاعة. يمكنك بسهولة أن تدرك أن رجلا واقفا هناك.. لا ترى سوى الظلال أو "السلويت" الخاص به.

- كما هو المعتاد في برنامجنا.. يجب أن يخمن كل واحد من الضيوف مهنة الضيف وراء الستار عن طريق سؤال واحد.. سؤال واحد فقط في كل مرة يجيب عنه الضيف بنعم أم لا..
ثم نظر نحو مي وقال:
- دورك يا مي.

حكّت مي شعرها في توتر كأنه عامر بالقمل.. ابتلعت ريقها. تذكرت المقولة الغربية القديمة حول ما هو الأكثر إرعابا: أن تخطب في الجمهور الجالس في حفل التأبين في الكنيسة، أم تكون أنت الجثة الراقدة في التابوت؟ يرى معظم الناس أن دور الخطيب أكثر إرعابا!
قالت مي متمهلة:
- هل عملك في النهار أم الليل؟

لم يكن سؤالا مما يجاب عنه بنعم أو لا. لكن الجميع أدرك ما تريد قوله. ساد صمت طويلا ثم قال الرجل خلف الستار:
- في الليل فقط.
كان عليها أن تصمت هنا وتترك الزمام للمتسابق الثاني.. كانت مغتاظة لأن الحل صار قريبا جدا..

جاء دور إبراهيم رمزي.. جفف عرقه وضحك ضحكة عريضة من الخد للخد وقال:
- هل أنت حارس ليلي؟
جاء الصوت في ثبات:
- لا..

جاء دور السيدة الشرسة، فسألت بصوت باتر حاد:
- هل أنت شرطي؟
- لا..



****



تقع استوديوهات قناة نوفا خارج القاهرة في موضع بعيد في الصحراء. لا علاقة لها بمدينة الانتاج الإعلامي ولا أي استوديوهات معروفة. الرحلة إلى هناك تستغرق ثلاث ساعات. وعليك أن تقاوم القيظ والظمأ طيلة الطريق، لذا كانت السيارة تتوقف من حين لآخر من أجل شرب أي شيء..

وتذكرت مي أنها لم تر البرنامج على الهواء قط لأنه مشفّر.. ما رأته هو حلقات مسجلة على جهاز الكمبيوتر الخاص بها، لهذا لن تجلس أمها أمام الشاشة تتابعها في فخر. لن تراها إلا عندما تحصل على القرص المدمج الخاص بها..

المهم الآن أن الأسئلة تبدو سهلة، وهذا يعقد الأمور؛ في المدرسة كانت تمقت الامتحانات السهلة لأن كل زميلاتها يُجبن عنها، وبالطبع يفعلن هذا أسرع وأكثر كفاءة منها.. النتيجة أنها تتراجع إلى موضع متأخر مع أنها الأفضل..

من الواضح أن تلك المرأة الشرسة سوف تخمّن أسرع منها..



****



قال غسان يوسف بعد الفاصل.. وكان يخاطب العدسة بحاسته التي لا تخطئ في العثور على مركز الاهتمام:
- رجل يعمل في الليل وليس شرطيا ولا حارسا ليليّا.. ما هو سؤالك التالي يا مي؟
قالت مي قبل أن تفكر:
- هل أنت مصاص دماء؟
- لا.
قالها الرجل خلف الستار في ثبات وهدوء.. كأن هذا سؤال طبيعي معتاد..

احمرّ وجهها بسبب غبائها.. لقد انزلق لسانها في سخف وهكذا أضاعت فرصة من فرصها. الحقيقة أن فكرة مصاص الدماء زارتها فجأة وانزلقت إلى لسانها قبل أن تجد الوقت الكافي للتفكير..
يا لي من غبية! نحن لا نمزح هنا..

قال غسان وتلك الابتسامة الخبيثة الساحرة على شفتيه:
- ماذا دفعك لهذا الاعتقاد؟
- لا أدري.
- مع الأسف أضعت فرصة ممتازة في سؤال لا معنى له.. والآن فلنر ما يسأله الأستاذ إبراهيم رمزي.

اقتربت الكاميرا من وجه البدين الضاحك.. لقد كفّ عن الضحك وبدا جادا جدا..
سأل الضيف الغامض:
- هل أنت متزوج؟
قال الرجل بذات البرود:
- لا.. مستحيل!

لماذا ينفي ذلك بقوة؟ فكرت مي في ذلك.. هل هو مصاب بعيب يمنعه من الزواج؟ هل يكره النساء؟ هل هناك مهنة ترغم العامل بها على عدم الزواج؟
ما زال الأمر لغزا.



يُتبع



اضغط هنا للبحث عن مواضيع Dr.mostafa

توقيع Dr.mostafa

سبحان الله و بحمده .... سبحان الله العظيم


  #2  
قديم 23-08-2013, 05:10 AM
طلال كريم طلال كريم غير متواجد حالياً
مشرف منتدى الأخبار

مشرف مميز  


/ قيمة النقطة: 10

مشرف مميز  


/ قيمة النقطة: 10

وسام التكريم  


/ قيمة النقطة: 10

وسام التكريم  


/ قيمة النقطة: 10
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
الدولة: الإمارات
النوع: ذكر
المشاركات: 18,107
نقاط التقييم : 1175
افتراضي رد: د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر



بدايه رائعه ومشوقه
شكرا لللنقل



اضغط هنا للبحث عن مواضيع طلال كريم

توقيع طلال كريم

قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم (من قال سبحان اللّه والحمد للّه ولا اله الا اللّه واللّه اكبر مئة مره باليوم غفرت له ذنوبه ولو كانت مثل زبد البحر)


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 23-08-2013, 11:26 AM
pegasos pegasos غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
الدولة: egypt
النوع: ذكر
المشاركات: 231
نقاط التقييم : 91
افتراضي رد: د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر



الراجل ده افكاره جهنمية


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 23-08-2013, 12:52 PM
الصورة الرمزية ~خيال~
~خيال~ ~خيال~ غير متواجد حالياً
عضو ماسى
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
الدولة: عالم الخيال
النوع: أنثى
المشاركات: 1,055
نقاط التقييم : 163
افتراضي رد: د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر



أعتقد السؤال التالي بعد سؤال مصاص الدماء هو "هل أنت مذؤوب؟"
وهو سؤال غير مستبعد عن قصص د. أحمد.
فكرة رائعة وفصل مشوق..
شكراً للنقل وبانتظار المزيد..



اضغط هنا للبحث عن مواضيع ~خيال~

توقيع ~خيال~

رواياتي


..على مدونتي..

[سجل معنا ليظهر الرابط. ] - [سجل معنا ليظهر الرابط. ]
[سجل معنا ليظهر الرابط. ] - [سجل معنا ليظهر الرابط. ]
[سجل معنا ليظهر الرابط. ] - [سجل معنا ليظهر الرابط. ]
[سجل معنا ليظهر الرابط. ]






رد مع اقتباس
  #5  
قديم 23-08-2013, 08:23 PM
الصورة الرمزية just_another_one
just_another_one just_another_one غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: بلادي..يا أحلى البلاد يا بلادي
النوع: أنثى
المشاركات: 457
نقاط التقييم : 91
افتراضي رد: د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر



شـــــــــكراً للنقل ...



اضغط هنا للبحث عن مواضيع just_another_one

توقيع just_another_one

"( الله ولي الذين ءامنوا يخرجهم من الظلمات إلي النور و الذين كفروا أولياؤهم الطاغوت يخرجونهم من النور إلي الظلمات أولئك أصحاب النار هم فيها خالدون )"


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 24-08-2013, 05:42 PM
الصورة الرمزية Fajr Jehad
Fajr Jehad Fajr Jehad غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jun 2013
الدولة: مصر
النوع: أنثى
المشاركات: 71
نقاط التقييم : 50
افتراضي رد: د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر



شكراً للنقل
فى إنتظار باقى الأجزاء


رد مع اقتباس
  #7  
قديم 24-08-2013, 08:54 PM
الصورة الرمزية om yosof
om yosof om yosof غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مصر
النوع: أنثى
المشاركات: 67
نقاط التقييم : 50
افتراضي رد: د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر



شكرا على النقل
جزاكم الله خيرا



اضغط هنا للبحث عن مواضيع om yosof

توقيع om yosof

سيهديهم ويصلح بالهم


رد مع اقتباس
  #8  
قديم 25-08-2013, 02:58 PM
الصورة الرمزية theghost
theghost theghost غير متواجد حالياً
عضو محترف
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
الدولة: egypt
النوع: ذكر
المشاركات: 616
نقاط التقييم : 50
افتراضي رد: د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر






اضغط هنا للبحث عن مواضيع theghost

توقيع theghost


love is all we need - pain is all we got
theghost



رد مع اقتباس
  #9  
قديم 01-09-2013, 09:14 AM
الصورة الرمزية profseer
profseer profseer غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
الدولة: مصــــــــــــــ ام الدنيا ــــــــــــــــر
النوع: ذكر
المشاركات: 202
نقاط التقييم : 61
افتراضي رد: د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر



د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر (2)







انتقلت الكاميرا إلى السيدة الشرسة نجوى الشربيني، وقد ارتسمت على وجهها مسحة امتعاض واضحة تقول بكل جلاء: "الوجود في هذا المكان لا يليق بي"..
ملأ وجهها المتنمر المغطى بالأصباغ الشاشة، وقد توقفت الموسيقى بانتظار سؤالها..

قالت في تؤدة:
- هل عملك له علاقة بالطب؟
ساد الصمت قليلا ثم قال الرجل خلف الستار ضاغطا على كلماته:
- لا..

واجه المذيع غسان الكاميرا والتمعت عيناه أكثر؛ هذا الرجل يجيد فن جعل العينين تلمعان كأن عنده زرا يضغط عليه عند الحاجة.. قال غسان بينما الموسيقى تتعالى:
- لقد أتممنا دورتين لكن ما زالت إجابة اللغز مبهمة.. يجب أن أذكّر المتسابقين أننا نسمح فقط بخمس دورات، وبعدها نعلن فشلهم.. بعبارة أخرى: يفوز ضيفنا خلف الستار بلقب "أكثر الرجال غموضا"..

وضحك ضحكة مفتعلة فدوت ضحكات عصبية بين الصفوف.. إما أن مساعد المخرج أمرهم بأن يضحكوا، وإما هم وقعوا في الشرك المعروف: أن تضحك لأن من أمامك يضحك..

اقتربت الكاميرا من وجه مي ليملأ الشاشات.. وقال لها غسان:
- سؤالك يا مي.
فكّرت مي للحظة.. ثم سألت الرجل:
- هل لعملك علاقة بالموت والحياة؟
- نعم.. جدا.

قالها في بساطة.. غريب هذا.. عمله له علاقة بالموت والحياة لكنه ليس طبيبا.. فمن هو؟ حانوتي؟ قاتل مأجور؟
كانت تفكر.. ناردين هي من أخبرتها بهذا البرنامج..

======================


في شركة المحركات التي تعمل بها، كانت ناردين شخصية غامضة فعلا. هي جميلة لطيفة لكنها لا تبالي بالرجال وترفض كل محاولات طلب يدها.. وكان المهندسون في الشركة يقولون: فتاة مغرورة.. من تريد؟ هل تنتظر أن يأتي "راسل كراو" أو "براد بيت" ليطلب يدها؟!

لكنهم بعد قليل يتصعبون ويقولون:
- لكنها.. لكنها رائعة.. وليس كل من أمسك باللجام خيالا.. إنها تنتظر رجلها المتميز مثلها.
والمشكلة هي أن كل رجل يعتبر نفسه هذا الخيّال، ثم يتلقى صفعة على خد كبريائه..

في هذه الظروف أحب صبري مي وطلب يدها..
وفي حفل الخطبة جاءت ناردين متألقة كالعادة، ويبدو أن نصف رجال الحفل قرروا أن يجرّبوا حظهم معها. ما أدهش مي هو أن ناردين لم تكن تستمتع بالرفض ولعب دور الملكة التي تختار كما تفعل الفتيات، لكنها كانت فعلا لا تعبأ بالرجال ولا ترى لهم قيمة ما.. خطر لمي أن الموضوع يتعلق بعقدة من الصغر.
قال خطيبها وهو يكتم نظراته المعجبة:
- ربما يتعلق الأمر بخلل هرموني.. ربما هي رجل يبدو كأنثى!

قالت في غيظ:
- إذن ليت هذا المرض يصيبني..
بعد شهر من الخطبة بدأ الخطيبان يدركان أن الحياة ليست وردية بهذا الشكل؛ ليست كلها هدايا ودباديب وأعياد فالنتاين ونزهات؛ هناك كابوس اسمه الشقة وكابوس اسمه الأثاث ولعنة اسمها الأجهزة الكهربية. ترى هل ينجحان؟ بدا لهما الأمر مستحيلا كما تحاول أنت قيادة مكوك فضائي إلى المريخ..

بدأت المشادات العصبية من طراز: لماذا تكلمني بهذه اللهجة؟ لأنك تصرخين في كأنني أصم.. أنا لم أصرخ.. وأنا لست أصم.. إلخ..
في تلك اللحظات جلست في المصنع على الدرج المعدني تشرب النسكافيه من كوب ورقي، شاردة الذهن. جاءتها ناردين وجلست جوارها.. ثم قالت لها:
- هل سمعت عن برنامج "غسان يوسف ولقاء أصدقاء نوفا"؟

لم تفهم مي هذا العنوان الغريب.. إنها مدمنة تليفزيون وتشاهد كل التمثيليات من السابعة مساء حتى الواحدة صباحا، لكن هذا العنوان بدا لها عجيبا..
قالت ناردين:
- أنتِ لم تسمعي بالطبع.. هذا برنامج خاص يذاع على الكابل.. اشتراكه باهظ الثمن، لكنه يقدم لك فرصة ممتازة كي تربحي نصف مليون..

هذا المبلغ بالتأكيد يحل كل مشكلاتها.. شقة بالإيجار وأثاث مع مبلغ معقول في المصرف.. هذا مغرٍ..
- هل يمكنك أن تحكي لي كيف يبدو الأمر؟

وعدتها بأن تحضر لها بعض الحلقات لتراها على الكمبيوتر، وفي اليوم التالي جلبت لها قرصا مدمجا.. في البيت رأت مي تفاصيل البرنامج ورأت المذيع الوسيم غسان، وكيف يحاول الضيوف استنتاج مهنة الضيف الغامض.. وفي كل مرة يفوز أحد المحظوظين بنصف مليون، إلا لو كان الأمر معقدا جدا فلا يفوز أحد..

- هل ترغبين في تجربة حظك؟
- نعم.
- إن خالي يعمل في إعداد البرنامج.. اعتبري أنك ضمن متسابقي الحلقة القادمة.
- هل لي أن أحضر معي أمي وصبري؟

عضت ناردين شفتها في أسف وقالت:
- آسفة.. الدعوة لشخص واحد فقط.. أنتِ غير مشتركة أصلا.. الحضور في هذا البرنامج يكون عددهم محدودا وكلهم من المشتركين.. بالمناسبة أنا نفسي لن أحضر لأن عندي موعدا مع طبيب الأسنان.

هكذا وافقت مي..
وفي اليوم المختار وقفت -بقدمين من جيلاتين لا تقدران على حملها- عند "أبو الفدا" في الزمالك تنتظر سيارة قناة "نوفا" التي ستنقلها إلى الاستوديو. أمها تعرف أين هي لكن لا تعرف أين يقع هذا الاستوديو، وعندما اتصلت بأمها تخبرها أن التصوير سيبدأ حالا، لم يكن لديها ما تقوله سوى أنها في مكان بالصحراء.. ثم جاءها من يطلب منها غلق المحمول لأننا سنكون على الهواء حالا.

آخر ما قالته قبل أن تغلق الهاتف هو:
- ادعي لي يا أمي.. أنا بحاجة لأن أنجح.

كان اسم الرجل البدين إبراهيم رمزي (رسوم: فواز)



=====================

قال الرجل البدين الذي عرفنا أن اسمه إبراهيم رمزي، وهو يعقد أصابعه في عصبية:
- هل أنت حانوتي؟
قال الرجل من وراء الستار:
- لا.

هنا تدخّل المذيع غسان وقال في لهجة لائمة كأنه يزجر طفلا:
- عدم المؤاخذة.. أريد أن نكون منطقيين بعض الشيء.. هو قال لك إنه يعمل ليلا.. هل تعرف حانوتيا يعمل في الليل فقط؟
قال إبراهيم:
- وهل هو لا يكذب؟
- بالطبع؛ لو كذب فلا معنى لهذا البرنامج أصلا.

ثم أعلن المذيع عن فاصل إعلاني آخر.
فقط مع سجائر "كونراد" يمكنك تذوّق النكهة الحقيقية للتبغ الجيد.. مع سجائر "كونراد" أنت رجل يروق للفتيات ويغبطه الرجال.. مع سجائر "كونراد" يمكن للجميع أن يعرف أنك رجل كونراد.. "كونراد" هو اسم السيجارة..

هل ترغب في قضاء ليلة ممتعة؟ نحن ننصحك بشرب نبيذ "مارشال".. نبيذ "مارشال" الذي تم تقطيره في ريف باريس والذي تذوقه أفضل الذواقة في العالم. تأمل لون الكأس وتأمل كيف يتشرب النبيذ النور.. نبيذ "مارشال" هو النبيذ الذي يفضّله عاشقو الخمور في العالم كله.

ما معنى هذا؟
كانت مي تسمع الإعلانات عبر السماعة الداخلية وتشعر بالحيرة.. هل ما زالت هناك قنوات تليفزيون تعرض إعلانات التبغ؟! على قدر علمها هذا ممنوع في العالم كله منذ السبعينيات. وماذا عن إعلان النبيذ؟! في بلد عربي إسلامي يعلنون عن النبيذ؟! ولماذا لم تسمع قط إعلانا مماثلا في حياتها؟!

ثم خطر لها أن هذه قناة خاصة جدا واشتراكها باهظ الثمن؛ لا بد أن أصحاب القناة أحرار يعرضون ما يريدون؛ إنهم يؤثرون في عقول طبقة خاصة جدا من المجتمع..

كان الفاصل مستمرا..
هنا أشارت للمذيع في شيء من الحرج:
- الحمام.. لا أستطيع.
- لكن هذا مستحيل..
- دقيقة واحدة!

قال بحزم:
- سيكون هناك فاصل أطول بعد قليل، أما الآن فلا أضمن أن تعودي بسرعة كافية ويتم تثبيت الميكروفون لك قبل بدء التصوير.

دارت بعينيها وسط الجمهور في يأس.. تشعر بالبول يحتشد في مثانتها ويفسد سلامها النفسي. كان أبوها يقول لها إنها كالأطفال، لا تذهب إلى مكان دون أن تطلب الحمام..

هنا وقعت عينها على صفوف الجماهير.. استطاعت أن ترى ناردين.. ناردين جالسة في آخر صف وقد عقدت ذراعيها على صدرها وراحت تحدق في ثبات.
من الطبيعي أن تكون هنا.. عمها معد البرنامج والضيف صديقتها، ولكن لماذا قالت ناردين إنها لن تتمكن من الحضور؟ لماذا كذبت؟

يُتبع


رد مع اقتباس
  #10  
قديم 01-09-2013, 07:40 PM
طلال كريم طلال كريم غير متواجد حالياً
مشرف منتدى الأخبار

مشرف مميز  


/ قيمة النقطة: 10

مشرف مميز  


/ قيمة النقطة: 10

وسام التكريم  


/ قيمة النقطة: 10

وسام التكريم  


/ قيمة النقطة: 10
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
الدولة: الإمارات
النوع: ذكر
المشاركات: 18,107
نقاط التقييم : 1175
افتراضي رد: د. أحمد خالد توفيق يكتب: حزر.. فزر



فصل رائع
شكرا للنقل



اضغط هنا للبحث عن مواضيع طلال كريم

توقيع طلال كريم

قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم (من قال سبحان اللّه والحمد للّه ولا اله الا اللّه واللّه اكبر مئة مره باليوم غفرت له ذنوبه ولو كانت مثل زبد البحر)


رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
د. أحمد خالد توفيق يكتب: زوجتـان eng_qassam د. أحمد خالد توفيق 29 03-05-2013 02:39 PM
د. أحمد خالد توفيق يكتب.. أكواريل romioooooo د. أحمد خالد توفيق 40 16-03-2013 06:59 AM
د/ أحمد خالد توفيق يكتب : .. دقة عالية حماده عماره د. أحمد خالد توفيق 3 17-06-2012 05:25 AM
د.أحمد خالد توفيق يكتب: .. في هذه اللحظة حماده عماره د. أحمد خالد توفيق 6 20-04-2012 08:55 PM
د.أحمد خالد توفيق يكتب: من وحي السنجة (3) حماده عماره د. أحمد خالد توفيق 10 26-09-2011 09:42 PM


الساعة الآن 12:49 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir