PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 509

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 512

PHP Warning: Illegal string offset 'membergroupids' in ..../includes/functions.php on line 441

PHP Warning: Illegal string offset 'membergroupids' in ..../includes/functions.php on line 443

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 452

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 509

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 512

PHP Warning: Illegal string offset 'membergroupids' in ..../includes/functions.php on line 441

PHP Warning: Illegal string offset 'membergroupids' in ..../includes/functions.php on line 443

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 452

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 509

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 509

PHP Warning: Illegal string offset 'usergroupid' in ..../includes/functions.php on line 518

PHP Warning: Illegal string offset 'userid' in ..../includes/functions.php on line 518
فادية..قصة قصيرة بقلمي - روايات 2
العودة   روايات 2 > ~~ إبداعـــات الشـعـر والقـصـص والروايــات ~~ > القصص والروايات > الإبداعات بأقلام الأعضاء > القصص القصيرة بأقلام الأعضاء

آخر 10 مشاركات
دستور العشق           »          أنثى تتجدد لذتها (قصيدة تكتبها انت)           »          سلسلة فانتازيا كاملة بلا باسوورد وعلى الميديا فاير           »          عيناها (حوارية مُرصّعة بالشعر)           »          العدد الجديد.52.ايام الكونغو.سلسلة سفاري           »          الوداع - رجل المستحيل - 160 - العدد الأخير - طبعة المؤسسة العربية الحديثة + طبعة دار دياموند بوك           »          ::.. سحر عينيكِ ..::           »          فادية..قصة قصيرة بقلمي           »          أعمال الكاتبة أجاثا كريستى           »          تحميل فوتوشوب 2018 للكمبيوتر عربي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 20-11-2017, 08:46 PM
ريحانة القلب ريحانة القلب غير متواجد حالياً
عضو محترف
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: سورية مقيمة بالاردن
النوع: أنثى
المشاركات: 631
نقاط التقييم : 247
افتراضي فادية..قصة قصيرة بقلمي



أول قصة لي بنشرها..
بعنوان #فادية

انتهينا من تناول طعام العشاء ذات ليلة شتوية باردة.. وذهبت أنا(دعاء) وأختي فادية لتنظيف الصحون .. وجلس والدي أمام التلفاز ليتابع نشرة الاخبار.. وكانت أمي ترضع أختي الصغيرة ..
وكانوا أخواتي نسيم وعالية وأخي معن يلعبون ..
وسمعنا صوت طرق على الباب بشكل قوي جدا .. كان جارنا أبا سامي يصرخ بصوت عالي وينادي والدي :أبا معن ؟؟أين أنت يا أبا معن ؟؟
قام والدي مسرعا ليرى جارنا ما الذي حل به ليطرق الباب بهذا الشكل ؟؟ويصرخ عاليا..
نحن اصابنا الفضول مع الخوف .. منذ عام تقريبا نسكن هذا المنزل ولم يحصل موقف مشابه له..
ذهب والدي مسرعا لبيت جارنا .. ووجد أصدقائه ينتظرونه ..ابتهج عند رؤيته لهم ..لكن وجوههم الصفراء وعيونهم المليئة بالغضب أصابته بالريبة..
فسأل : ماذا هناك ؟؟ هل حصل مكروه لأحدكم ؟؟
فما كان من جارنا أبا سامي الا أن صرخ وقال :
هل تزعم بأنك لا تعرف ماالذي يجري؟؟
احمرّ وجه والدي وقال :لا أعلم ..أعلموني ما دمتم تعلمون..
ونظر اليهم ..الى أصدقاء شبابه..
فأجاب الأصدقاء : تكلم يا أبا سامي وقل له ما جمعتنا من أجله..
التفت والدي لابي سامي : ما الأمر الجلل؟؟ حتى تجمعهم..تفضل وقل ما عندك؟؟
فقال أبو سامي :ابنتك المصون ..التي تزعم أنك ربيتها تربية حسنة ..هل عرفت ماذا فعلت؟؟
تفاجأ والدي وقال : لدي خمس بنات أحسنت تربيتهن.. وهن مثال الاخلاق والأدب؟؟تكلم باحترام ..
والدي هو من الرجال النادرين حقا في زماننا..لم يحزن يوما بأن لديه بنات..ودائما ما يقول بأننا أبواب الجنة له ..وهو يعلم أنه أحسن تأديبنا بما يرضي الله ..
تكلم أبا سامي بطريقة تهكمية ..
قال : ابنتك التي أحسنت تربيتها يا شيخ أبو معن تحدثت بحديث شائن .. لا يصدر عن بنت مؤدبة ..وهي لن تعرف ما قالته لو لم تسمعه منك يا شيخ ..اي نقلته عنك. .أحس والدي بأن قلبه وصل الى حلقه..
وقال: لم لا تتكلم بسرعة وتفهمني ما الذي حدث بدون فواصل.. وبدون استعراض؟وبدون تهكم ..
قال أبو سامي وهو يشير الى الرجال الجالسين ..لقد جمعتهم ليسمعوا ما خرج من فم ابنتك..
لقد قالت عني بأني ظالم ومفتري .. وبأني لا استحق أن أكون والدا ..
وبأن أبا أسعد عندما خطب ابنتك لابنه رفضته لأنك لا تريد لابنتك ان تكون خادمة لهم.. ولأنهم لا يليقون بكم ..فأنتم من عائلة مرموقة وهم لا أحد يعرفهم..
ازدادت ضربات قلب والدي.. فهل يعقل أن تنطق ابنته بهذا الكلام..
وقالت عن عروة ابن ابي عروة انه ولد قليل الادب يذهب لمدارس البنات ويتغزل بهن..
وأن أبا محمد رجل كاذب وهو لا يحبك بل يأتي ليأكل عندك فقط ...
وأن أبا عمر ليس رجلا فهو يترك زوجته تتحكم فيه وليس لديه القوة على تأديبها...
هنا توقفت نبضات قلب والدي ..وأصبح وجهه كالجمر..
وقال : ما الذي تقوله أنت .. يستحيل أن يخرج الكلام هذا من فم ابنتي..
ثم من أين لك معرفة هذا الكلام أنه صدر من ابنتي التي لو رأيتها ما عرفتها.. ولم تجلس معها يوما..

قال له أبو سامي مبتسما بشماتة :اسأل جارتنا اسراء هي من أخبرتنا بكل هذا..
ولقد جمعت اصدقائك ليعرفوك على حقيقتك لأنك رجل تتظاهر بالايمان وبأنك عالم دين.. وانت جاهل لا تعلم من الدين شيء..
وأصدقاء والدي كلهم نظروا اليه بحقد وكره.. لم يصدق والدي ان اصدقاءه الذين يعرفهم منذ الطفولة يصدقون أنه يتحدث عنهم بالسوء..
قال والدي : والله لو كنت تتهم ابنتي ظلما وبهتانا لن اسامحك ما حييت..
وقام مسرعا غاضبا ..وعاد للمنزل ..وهو يضرب اخماسه بأسداسه..
ابنتي الكبرى فادية التي لم تخالف امري يوما تتكلم بهذه الكلمات .. لماذا ..مالذي يدفعها لقول ذلك...
كان الغضب يسيطر على والدي.. ودخل المنزل ووجهه مزرق من الغضب وصرخ بغضب مناديا : فادية ..تعالي الى هنا..
كانت فادية تغسل الصحون وأنا اكنس ارض المطبخ..
خطف لونها وأصبحت صفراء اللون ..وقالت : ما الذي يريده مني وهو غاضب هكذا ؟؟ الله يستر..
وذهبت فادية مسرعة .. وقالت : نعم بابا ..
وتفاجأت بوالدي يرفع يده ويضربهاعلى وجهها .. وهو يصرخ ماذا تكلمت عن أصدقائي مع اسراء؟؟
هرعنا كلنا لغرفة الجلوس لنعرف سبب الصراخ .. فصرخ ابي :اخرجو من هنا كلكم..

لم تجب فادية..لأنها لم تستطع الإجابة .. فاللطمة التي تلقتها لم تمكنها من الكلام..كانت متفاجأة ودموعها تملأ عينيها ووجنتيها..
وأمي المسكينة وقفت تحمل اختي الصغيرة وتحاول فهم القصة وتنظر لوالدي مستفسرة ..وقالت :ماذا حصل ؟؟
..لكن غضب ابي كان يعمي بصره وبصيرته...فعاد ولطم اختي مرة أخرى وأعاد عليها السؤال؟؟ وقال لأمي اخرجي من هنا ..
لم تخرج والدتي ..بل نادتني :دعاء خذي اختك ..
أخذت أختي الصغيرة ..لأعتني بها ..
.. وخرجت مسرعة ..
وبدأ والدي يستجوب فادية ..ماذا تكلمت مع اسراء البارحة ؟؟ألم تذهبي لتدرسي عندها؟؟

انا واخواتي كلنا كنا عند الباب نستمع الى ما يحدث دون أن نستطيع ان نتدخل او نسأل..
فأختي فادية الكبيرة التي لا تتجاوز الخامس عشرة من عمرها.. تتعرض لموقف خطير.. علينا الوقوف معها حتى لو من بعيد ..
تألمت جدا عليها ..
وجلسنا ندعو الله كلنا ان يخفف عنها ..
وبعد أن استطاعت اختي ان تلملم شتات نفسها ..
تكلمت بصوت يقطعه شهيق البكاء بعد كل كلمة..
وقالت : والله العظيم .. ويا والدي لم أتكلم بشيء يغضبك ....
البارحة عندما ذهبت عند اسراء لتدرسني الإنجليزي .. كانت هي تتكلم وانا أرد عليها ..
قال أبي : ..ما ادراك بأن عروة ولد سيء.. هل رأيته ؟؟هل كلمتيه ؟؟
هل مشيتي معه؟؟
من قال انني رفضت اسعد حتى لا تكوني خادمة عندهم ؟ أو لأانهم أقل شأنا منا..لماذا تتكلمين على أبي سامي بأنه رجل ظالم ولا يعرف عن الدين شيئا..
قالت فادية : لااا والله لم أتكلم ..هي من قالت ذلك ..لم اقل شيئا..
جلست تتكلم عن معاناة ام سامي وأولادها مع زوجها الذي لا يرحم.. والذي يضربها ولا يحترمها ..
وكنت اذهب عند ام سامي وارى بعيني كيفية معاملته لزوجته وأولاده فقلت لها معك حق ..لو كان يخاف الله حقا لعامل زوجته واطفاله بما يرضي الله ...
هنا ثار غضب والدي وقال وما دخلك أنت لتتكلمي؟؟
بكت اختي مجددا وقالت : هذا ما حصل ولم أكن انوي شرا ..

ولم اظن أن امرأة بالثلاثين من عمرها ستسعى للإيقاع بي..
سمعنا صوت امي للمرة الأولى .. أبا معن هدّأ من روعك .. فالبنت صغيرة ولا تضمر الشر لأحد وأنت تعلم ذلك جيدا..
رد أبي بغضب: لا تتدخلي انت وان لم يعجبك ما يحصل فاخرجي..
التزمت امي الصمت بعدما خبأت دمعتين بمحجر عينيها..
فهي تعلم جيدا أن والدي ليس سيئا ..وليس ظالما ..لكن ما تلقاه من اخبار بطريقة قاسية وسيئة جعلته يفقد صوابه..
وعاد صراخ والدي من جديد : وعروة من أين تعرفيه ؟؟ هل تعرّض لك ؟؟هل تعرفيه ؟؟ هل تتواصلين معه ؟؟
اجهشت أختي بالبكاء ..وأقسمت أنه لو مر من أمامها لا تعرفه وأنها لم تره أبدا ..
فصرخ والدي وأمسك يدها بقوة ..لماذا اذن تكلمت عنه بالسوء؟؟..
قالت فادية بصوت يجهش بالبكاء :..قالت لي أسماء ان ابنة أبا حذيفة التي تدرس طب عيون قد خطبت لعروة الذي لم يكمل تعليمه..
قلت لها ان ابنة أبا حذيفة تستحق الأفضل ...ولم اقل شيئا آخر..
قال ابي وهو يكز على اسنانه وما دخلك أنت ؟؟ ومن أين لك معرفة أنه شاب سيء؟؟

قالت أختي :وعندما كنت اذهب لمركز القرآن كنت أسمع حديث البنات عن عروة وسوء أخلاقه وانه دائما ما يتعرض لهن بكلامه السيء..
أيدتها أمي وقالت له : وأنا سمعت بهذا الكلام ..لكن يستحيل لابنتك أن تتحدث عنه..
ازداد غضب والدي وقال : ماذا تحدثتن أيضا؟؟قولي كل شيء قبل أن ابدأ بضربك..
ازداد بكاء أختي.. وانا وأخواتي زاد ابتهالنا الى الله بأن يخفف عن أختي مصابها..
لم تجب أختي بل استمرت بالبكاء بدون صوت فقط نسمع صوت شهيقها..
استمر والدي :وأسعد لماذا رفضته؟؟
قالت اختي: والله يا بابا ما تكلمت بشر عنهم ..هي من قالت أن والدك رفض أسعد لأنهم أقل شأنا وحتى لا أكون خادمة لهم.. فقلت لها: لا هذا غير صحيح ..بل رفض لأني صغيرة ووالدي يريد أن أُكمل تعليمي...
قال والدي لفادية :اذن لا تعليم بعد اليوم..
وماذا قلتي عن أبا محمد وأبا عمر؟؟
اقسمت اختي بأنها ما تكلمت عنهم .. ولم تأت بسيرتهم أبدا ..
قلت بنفسي : والله ان كلامهم صادق.. فمنذ انتقلنا الى هذه البلد ولا يكاد يوم يمر بدون أن يأتي أبا محمد ليقضي يومه عندنا..
ورغم أن والدي مشغول ومع ذلك يرحب به..
فياله من رجل لئيم حين يقف ضد والدي .. ولم يثمر فيه الخبز والملح..
أما أبو عمر فكل المجتمع يعلم بأن زوجته لا تسمع كلامه وأنه يهرب من بيته تحاشيا لها..
لكن .. وقعت برأس أختي..
يا لهم من رجال يمثلون الدين .. والدين من فعلتهم هذه براء..
وعدت على صوت أختي ...
وهي تحاول بكل ما أوتيت من قوة أن تثبت لوالدي انها لم تقترف هذا الذنب.. وبأنها ما تحدثت بهذه الاحاديث المشينة.. وترجت والدي وقبلت قدماه بأن لا يحرمها من المدرسة ..فغدا لديها امتحان فيزياء لمنتصف العام ..
لكن والدي أصر على موقفه..
وصرخ والدي :اذهبي من أمام وجهي الآن..
ولا دراسة ولا خروج من المنزل..
خرجت أختي لم نعرف ملامح وجهها من البكاء وآثار أصابع والدي بادية على وجهها النحيف.. وبشرتها البيضاء ..وشعرها الطويل متناثر ..يبدو أنه أخذ نصيبه أيضا..
نظرت الينا وركضت لفراشها تشهق وتبكي بكاءا حارا..لم نستطع مواساتها أبدا..
أهذه الفتاة تتهم بالمصائب؟؟
إنها أرق من نسيم في الربيع ..إنها أكثر واحدة مطيعة وملتزمة.. وأكثرنا حساسية واعتناء بوالدتي..
ما زلت أذكر كيف اعتنت بنا عندما ذهبت امي للمشفى كي تلد أختي الصغيرة وباتت في المشفى ثلاث أيام..وتعبت امي جدا فلم تستطع الاعتناء بنا لمدة شهرين ..فقامت فادية بالعناية بأختي الرضيعة وبنا كلنا دون تذمر او شكوى ..
ونمنا ليلتنا والبكاء له نصيب من أعيننا كلنا..
الا أمي ..ظلت تتكلم مع ابي حتى أقنعته بأنه تسرّع بحكمه على فادية...وأن اسراء هذه تأبطت شرا ..وتريد الإيقاع بيننا وبين بيت ابي سامي لحسن جيرتنا ولغيرتها..

وغفت عيني وانا ادعو الله على من ظلم اختي ..واعلم أن اختي لم تنم عينيها...
ذهبنا في اليوم التالي للمدرسة لأداء الامتحان واختي لم تذهب ..
قسما كدت أشم رائحة حريق قلبها.. وعينيها الملتهبتان من البكاء تدل على بكاء متواصل..
عدت من المدرسة بسرعة ..لم اجلس مع صديقاتي ولم أراجع الامتحان..
وصلت ورأيت فادية وجهها اصفر خال من الدم ..لم تتناول الطعام على الاغلب .. وتعتني بأختي الصغيرة بينما كانت أمي تغسل الملابس..
وعاد والدي وطلب مني أن انادي جارتنا اسراء ..
كم كرهتها لاسراء ..هي عازبة تعيش مع اخويها.. عمرها 30 عاما.. تعمل مدرّسة في مدرسة الاولاد..لم أحبها يوما..
ناديتها وأتت ..
ودخلت امي معها الى الغرفة حيث ابي ..
قام والدي باستجوابها ..
وقالت ان فادية لم تتكلم بسوء ابدا ..وضع والدي القرآن أمامها وقال لها احلفي أن ابنتي لم تقل ما قيل من الكلام السيء وأنك من تكلمته ...

وضعت اسراء يديها على المصحف وأقسمت بأن الكلام منها...
وأنها نقلت حديثها لأم سامي ..ويبدو أن أم سامي فهمت خطأ ونقلته لزوجها...
والذي بدوره نقله لاصحابه ..وقام بجمعهم ..
كم أحس والدي بالندم وقتها .. وقال : كيف لي أن اصدق أبا سامي ..وابنتي التي ربيتها لم أصدقها..
فليسامحني الله..
علي الآن ان أٌبرأ ابنتي مما نسب اليها..
اتصل والدي بأبي سامي وأبلغه بأن يجمع الأصدقاء..
وذهب والدي ومعه اسراء ..وقال لهم بأن اسراء اقسمت على المصحف بأن فادية لم تتكلم بل كان كلامها هي وتأليفها.. ونقلت كلامها لأم سامي .

طلبوا منها أن تحلف على المصحف مرة أخرى..فاذا بها تحلف كذبا وبهتانا على كتاب الله ...
وتصر بأن كل ما قالته لهم هو من كلام فادية ولولا أن أبا معن تحدث أمام ابنته بهذا الحديث ما كانت تكلمت بهذا الكلام...
هنا أحس والدي بوجع أليم في روحه...
لقد ظلم ابنته حبيبته... وتعرض للخذلان من أصدقائه..
قال لهم ..ان شئتم صدقوها وان شئتم كذبوها... انتم تعرفونني منذ عشر سنين وأكثر...
وابنتي بريئة.. ولقد جعلتموني أظلمها.. وأدعو الله ان تسامحني على ما فعلته بها..
وأشكر الله أنه كشفكم أمامي بأسوأ صورة ..فأنتم لا تستحقون ان تكونوا أصدقاء لي....وقد كنت احتسبكم اخوة لي في الله في غربتي..
وترك الجلسة وخرج من عندهم ..
وفي قلبه غصة ..وفي حلقه غصة .. وفي عينيه ألف دمعة ..حين تذكر ما فعله مع فادية البارحة..
كيف سيعتذر ؟؟..كيف تسامحه؟؟
وهو الذي يلقبونه بالشيخ لإيمانه بالله؟؟
كيف فاته أن يتأكد؟؟
دخل البيت ونادى فادية وأمي..
وقبل فادية من رأسها :واعتذر منها لسوء ظنه.. وبكت فادية وقالت لكن يا والدي حرمتني من الامتحان كيف لي أن انجح وكيف سأعوضه ؟؟
اجابها والدي بأنه سيذهب للمدرسة ويأخذ لها عذرا ..ليعيدوا لها الامتحان ..

وذهب للسوق واشترى لاختي علبة مخملية فيها قلمين ثمينين وكانت أختي تعشق الأقلام ..وعاد للمنزل وناداها ..
لم يعرف ماذا يقول لها..
وضع يده على كتفها ومسح بيده على رأسها وقال لها : سامحيني يا ابنتي..
الظلم ظلمات .. وانا اعتذر.. وسينتقم الله لك منهم.. ولن اسامحهم ابدا ما حييت.. وحسبي الله ونعم الوكيل فيهم.. هم يشعرون بالغيرة منك يا ابنتي لأن ليس لديهم فادية..
وقد كنت محقة لي عندما قلت لي بأن اصدقائي الذين يأتون للاكل فقط ليسو بأصدقاء..
وقدم لها الهدية ..
وابتسمت اختي وامتلأت عينيها بالدموع .. دموع السعادة...

انتهت القصة
#فاطمة_الحريري



التعديل الأخير تم بواسطة ريحانة القلب ; 20-11-2017 الساعة 10:15 PM
  #2  
قديم 21-11-2017, 10:46 PM
طلال كريم طلال كريم غير متواجد حالياً
مشرف منتدى الأخبار

مشرف مميز  


/ قيمة النقطة: 10

مشرف مميز  


/ قيمة النقطة: 10

وسام التكريم  


/ قيمة النقطة: 10

وسام التكريم  


/ قيمة النقطة: 10
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
الدولة: الإمارات
النوع: ذكر
المشاركات: 18,109
نقاط التقييم : 1175
افتراضي رد: فادية..قصة قصيرة بقلمي



قصة جيدة ومميزة بفكرتها
شكرا للنقل



اضغط هنا للبحث عن مواضيع طلال كريم

توقيع طلال كريم

قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم (من قال سبحان اللّه والحمد للّه ولا اله الا اللّه واللّه اكبر مئة مره باليوم غفرت له ذنوبه ولو كانت مثل زبد البحر)


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-12-2017, 08:45 PM
ريحانة القلب ريحانة القلب غير متواجد حالياً
عضو محترف
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: سورية مقيمة بالاردن
النوع: أنثى
المشاركات: 631
نقاط التقييم : 247
افتراضي رد: فادية..قصة قصيرة بقلمي



اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طلال كريم [ مشاهدة المشاركة ]
قصة جيدة ومميزة بفكرتها
شكرا للنقل

شكرا لمرروك أخي طلال ..هذه من تاليفي وليست منقولة...


رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نظامان ( قصة قصيرة جدا ) بقلمي ابو صبرة القصص القصيرة بأقلام الأعضاء 16 24-10-2011 02:38 AM
الكابوس - قصة قصيرة - بقلمي therock1978 القصص القصيرة بأقلام الأعضاء 2 10-07-2011 01:00 PM
هل أنا أبٌ حنون ؟؟؟-- قصة قصيرة- بقلمي therock1978 القصص القصيرة بأقلام الأعضاء 14 08-07-2011 08:56 PM
وأبصرت : قصة قصيرة بقلمى المروج الخضراء القصص القصيرة بأقلام الأعضاء 12 02-04-2010 01:24 AM
غربة قصة قصيرة بقلمي SHADYICEMAN القصص القصيرة بأقلام الأعضاء 0 23-03-2010 11:15 PM


الساعة الآن 07:44 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir